الرهان في مباراة الظفرة على عزيمة وروح اللاعبين


رفع فريق العروبة من استعداداته للمباراة الفاصلة والمنتظرة أمام الظفرة المقررة مساء الأربعاء المقبل في الجولة الأخيرة من دوري أدنوك للمحترفين. وألغى مدرب العروبة، التونسي فتحي العبيدي الراحة عقب مباراة الوصل، والتي جرت مساء أول من أمس، وانتهت بالتعادل الإيجابي 1-1، ضمن الجولة 25 من المسابقة، إذ استدعى المدرب جميع اللاعبين لخوض وحدة تدريبية مساء أمس، وسط حضور إداري كبير على مستوى مجلس إدارة وشركة كرة القدم لتحفيز اللاعبين وشحذ الهمم لتحقيق الفوز على الظفرة.

وفرض الواقع على العروبة خوض لقاء الظفرة بحظوظ الفوز فقط لضمان البقاء في المحترفين، بينما يخوض الظفرة اللقاء بفرصتي التعادل أو الفوز للاستمرار في الأضواء. ولدى العروبة 18 نقطة في المركز قبل الأخير، مقابل 21 للظفرة الفائز أول من أمس على النصر 2-1.

وأكد العبيدي في تصريحات صحافية، أن العروبة تنتظره مباراة من العيار الثقيل وتعد هي الأهم في مسيرة الفريق بدوري المحترفين. وقال: «مباراة الظفرة تستوجب علينا أن نكون في أتم جاهزيتنا الفنية والبدنية، ويبقى الرهان الأكبر على الروح المعنوية العالية التي تحلى بها اللاعبون في آخر أربع مباريات، والتي لم يستقبلوا فيها أي خسارة وأعادوا إليهم وإلى ناديهم الأمل في البقاء».

وأضاف: «أود أن أشكر اللاعبين خصوصاً على الجهود التي بذلوها في المباريات السابقة وبالأخص أمام الوصل على الرغم من أننا تعادلنا، إذ لم يكن من السهل أن تؤدي وتحرز نتائج إيجابية في ظل هذا الضغط الواقع على الفريق، ولكننا اجتزنا كل هذه الظروف بثبات و«عزيمة الرجال»، ونتمنى أن نستكمل الموسم على هذا النحو من الأداء والقتال داخل أرضية الملعب».

وشدد العبيدي على أن فريقه خاض مباراة الوصل بشكل مثالي خاصة في الشوط الأول والذي دخله اللاعبون برغبة كبيرة في الانتصار وتحقيق الفوز. وتابع: «شاهد الجميع كيف أضعنا ضربة جزاء في البداية كان من الممكن أن تمنحنا الفوز لكن ما يُحسب للاعبين أنهم لم يتأثروا من الناحية النفسية وظلوا على كفاحهم حتى سجلنا الهدف الأول، وأنهينا الشوط الأول ونحن متفوقين على مستوى النتيجة».

وختم: «في الشوط الثاني نجح الوصل في التعادل من هجمة مرتدة ولكننا واصلنا مجهوداتنا لمعاودة التقدم ولم نوفق، لكن في الأخير أصبحنا أمام واقع يفرض علينا الفوز على الظفرة وسنعمل على تحقيق ذلك بكل جد واجتهاد».

العروبة مُطالب بالفوز فقط في الجولة الأخيرة على الظفرة لتأمين البقاء، بينما يكفي الظفرة التعادل لتجنب الهبوط.

Share

طباعة






Source link

Denial of responsibility! insideheadline is an automatic aggregator around the global media. All the content are available free on Internet. We have just arranged it in one platform for educational purpose only. In each content, the hyperlink to the primary source is specified. All trademarks belong to their rightful owners, all materials to their authors. If you are the owner of the content and do not want us to publish your materials on our website, please contact us by email – [email protected]. The content will be deleted within 24 hours.

Leave A Reply

Your email address will not be published.